Fototalks

1370.png

Fototalks، ملتقى سنوي يجمع بين المحترفين والمهتمين والهواة بالتصوير الفوتوغرافي و الفيديو بالخليج وهو تابع لشركة فوتولندرز والتي تتخصص في توفير منتجات وخدمات التصوير الفوتوغرافي، يهدف المؤتمر إلى تحقيق أربعة قيم وهي الإلهام حيث تعمل على انتقاء أفضل المصورين لينقلوا قصص نجاحهم وخبراتهم، التعليم، التواصل والمتعة.

 كان فترة الملتقى على مدار يومين 2018/11/6-5 شارك فية مصورين عن تجاربهم وخبراتهم وما مروا به وواجههم خلال السنوات الماضية في مجال التصوير الفوتوغرافي.


محاضرات اليوم الأول 2018/11/5 :

وكانت أولى المحاضرات مع المصور فهد العنزي الحائز على 150 جائزة دولية في التصوير ابتدأ التصوير في 2011 وكانت البداية الحقيقية في 2012، تحت عنوان تصوير الطيور والحياة البرية وتحدث فيها عن الصعوبات والتحديات التي تواجهة أثناء التصوير سواء كانت بسبب الأحوال الجوية التي من الممكن أن تكون تحت الصفر، طريقة بناء بعض الأماكن التي يمكن من خلالها التصوير دون انتباه الحيوانات أو المواقع التي تتواجد وتسكن فيها الحيوانات مثل طائر الرقيعي أو السنونو، وتم عرض صور فوتوغرافية كثيرة والتي يكمن خلف كل واحدة منها قصه ومعنى، كان حديثه شيق وشاركنا الكثير من قصصة وخبراته ومعلومات عرفها من خلال احترافه في مجال التصوير.

تلاها التصوير بالهاتف النقال وألقاها المصور عبدالعزيز الدويسان، وعرض فيها خواص التصوير في هاتف هواوي الجديد، بالإضافة إلى برامج تعديل للصور الملتقطه بالهاتف مثل(DARKROOM,LIGHTROOM,SNAPSEED) وبالفعل هي من أفضل البرامج للتعديل على الصور.

وأكمل بعد ذالك المصور محمد العنقري وكانت محاضرته تحت عنوان من نجد إلى القطب الشمالي، ويختص بتصوير الطبيعة ومن وجهة نظره انها من ابداع الخالق عز وجل تستحق التأمل، وعرض لنا مجموعة من الصور التي التقطها، ومن أساليبه أنه يسلط الضوء ويبرز ماهو سبب إلتقاطه لتلك الصورة نفسها من منظر جمالي وذلك من خلال برامج التعديل.

ختمت آخر محاضرات اليوم الأول من الملتقى دانه مدوه تحت عنوان كل ماعليك هو أن تتصور، وقالت أن التصوير (الكامره) هي الوسيلة الوحيدة والإختراع الذي من الممكن أن يؤرخ ويوثق اللحظات ويعيد الذكريات، والصور تفهم من غير لغة ومن الممكن التواصل بها مع جميع البشر بكل سهوله، وقالت دانه ان المصور المحترف هو ناقل للحقيقة من خلال كامرته والصور التي يلتقطها وأن المصور هو البعد الانساني للصورة وهو الذي بامكانه أن يشعر كل من يرى الصورة بما هو مطلوب.

محاضرات اليوم الثاني 2018/11/6 :

 نهاية التصوير الفوتوغرافي للمصور عبدالعزيز السريع كانت أولى محاضرات اليوم الثاني من ملتقى فوتوتوكس، بدايات عبدالعزيز كانت في 2009 بالتصوير(photographer) وبعدها انتقل لتصوير الفيديو(videographer)، وكان عىنوان المحاضرة يتمحور حول ما اذا كان التصوير قد انتهى أم لا وبالطبع أن التصوير لم ولن ينتهي وأن التصوير هو ابداع متجدد.

المصور والوكالات الإعلانية كان عنوان المحاضرة الثانية في اليوم الثاني قدمها طارق جمال عمل في شركة thebustop ومن ثم أصبح شريك فيها وتعتمد الشركه على توظيف كل من لديه ابداع  (creative)، ومن أعمال الشركة تصويرها لإعلان مركز الشيخ عبدالله السالم الثقافي وشركة زين وغيرها الكثير .

اختتم فوتوتوكس محاضراته مع عبدالله السبع وهو بلوقر متخصص بتكنولوجيا البرامج ويطرح كل ماهو جديد فيها و م.علي القناعي  صاحب متجر كفراتي والمتخصص في بيع مستلزمات الهاتف وغيرها، وكانت تحت عنوان التصوير والعالم التقني، وكيف أنه أصبح من السهل إلتقاط صور احترافية بمجرد اضافة قطعه صغيره منفصلة، ونوه عبدالله على أنه من المهم أن لايهمل الشخص وظيفته ويعتمد على هوايته غقط لأن الوظيفة تعطي وتضيف للإنسان خبرة ومهارات لايستطيع أن يتعلمها دون العمل.

 

  

 

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google photo

You are commenting using your Google account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s